وزير المياه يجتمع بطاقم شركة المياه
JPG - 27.8 كيلوبايت

اجتمع وزير المياه الصرف الصحي، السيد سيدأحمد ولد محمد، اليوم بطاقم الشركة الوطنية للماء "SNDE" بمقر الشركة في نواكشوط.

ودعا الوزير إلى العمل من الآن لعدم تكرار ما حصل من انقطاع للمياه عن العاصمة مدة يومين، إثر عطل كهربائي في محطة معالجة المياه وضخها في بنينعجي بمقاطعة كرمسين.

وقال الوزير "ما حصل يجب ألايتكرر .. ويجب أن تستفيدوا من الدرس جيدا"، مضيفا أنه يجب أن تكون شركة المياه "مؤسسة مهنية خدمية يتميز أفرادها بالأداء المهني والفني بعيدا عن أي أبعاد أخرى".

وأعطى الوزير تعليماته بإيجاد حلول سريعة لمشاكل المياه في مختلف أحياء العاصمة، مؤكدا على ضرورة التعاطي مع شكاوي المواطنين بجدية تامة.

من جهة أخرى حث الوزير المسؤولين عن المياه في البلد إلى متابعة التطورات الحاصلة في المجال، ومراسلة جهات الوصاية لتوفير الإمكانات المطلوبة؛ وستوفرها، قائلا: "كل ما يمكن أن يساعد المؤسسة سنوفره".

كما خص الوزير عمال التوزيع في الشركة بلقاء خاص؛ وجه فيه بوضع تصور عاجل لإشكالية توقف ضخ المياه عبر الأنابيب إلى بعض أحياء نواكشوط، خاصة في مقاطعتي عرفات ولكصر، مؤكدا على ضرورة وضع حل سريع لهذه المشكلة، وموجها بضرورة التفاني في العمل لرفع التحديات القائمة.

وأشار الوزير إلى أن وضع حد لمعاناة المواطنين هو جوهر سياسة الحكومة بتوجهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، الذي تابع تطورات انقطاع المياه عن العاصمة باهتمام بالغ وتوجه بالشكر الجزيل للمواطنين على تفهمهم لأسباب الانقطاع.