اتحاد أرباب العمل الموريتانيين يعزي في وفاة الوزير ولد محمد الأغظف

قال تعالى(يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي) صدق الله العظيم.

بقلوب راضية بقضاء الله وقدره، تلقينا في الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين خبر رحيل الوالد شيخنا ولد محمد لغظف، أحد رواد جيل التأسيس الوطني ببلادنا، وأول رئيس لأرباب العمل الموريتانيين، كان الراحل شيخنا ولد محمد لغظف أول رئيس لأرباب العمل الموريتانيين في ظل الدولة الوطنية، وأسهم بجد في التأسيس، والتمكين لهيئتنا، وبفكره المتقدم المنفتح، وعمله الدؤوب، وروح المثابرة، والتضحية، والإخلاص التي تحلى بها، نجح ولد محمد لغظف في التمكين لهيئة أرباب العمل الموريتانيين كشريك فاعل ومسؤول للسلطات العمومية، والشركاء الاجتماعيين، وتمكن إلى جانب فريق الريادة من تحويل رؤاها، ومشاريعها إلى واقع ملموس ينفع الناس ويمكث في الأرض، ويسهم في التنمية الاقتصادية، والاجتماعية للبلد.

وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين بأصدق التعازي، وأخلص آيات المواساة إلى الشعب الموريتاني، وهيئات أرباب العمل، وأسرة الفقيدن سائلا المولى عز وجل أن يتقبل المغفور له شيخنا ولد محمد لغظف بواسع جناته مع الذين أنعم الله عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.وإنا لله وإنا إليه راجعون. محمد زين العابدين ولد الشيخ احمد، رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين.