نقابة الصحفيين تدين تعرض صحفي لاعتداءات جسدية
JPG - 83.6 كيلوبايت

تعرض مدير موقع "الوسط" الإخباري الزميل سعد بوه ولد الشيخ محمد زوال اليوم الاثنين 12 فبراير 2018، لاعتداءات لفظية وجسدية من طرف بعض منتسبي منظمة "إيرا"، أثناء حضوره مؤتمرا صحفيا لمنظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الأمريكية بمقر "فوناد" في نواكشوط .

كما وجه رئيس منظمة "إيرا" السيد بيرام ولد اعبيد، أيضا، كلمات نابية للزميل سعد بوه ووصفه بأوصاف لا تليق، وقام بمقاطعة حديثه أثناء توجيهه أسئلة لممثلي منظمة "هيومن رايتس ووتش" مما تسبب في ضجة كبيرة داخل قاعة المؤتمر الصحفي.

وانطلاقا مما سبق فإن نقابة الصحفيين الموريتانيين تسجل ما يلي :

أولا : تضامنها التام مع الزميل سعد بوه ولد الشيخ محمد مدير موقع "الوسط" الإخباري، وتندد بالاعتداء الذي تعرض له.

ثانيا : تعلن رفضها المطلق لقمع الصحفيين، أو الاعتداء عليهم جسديا أو لفظيا أثناء تأديتهم لواجبهم المهني.

ثالثا : تدعو الجميع، موالاة ومعارضة، والفاعلين في المجتمع المدني وكل الحقوقيين والسياسيين إلى احترام الصحفيين والابتعاد عن التضييق عليهم أو تصفية الحسابات معهم ومحاسبتهم على آرائهم، أو الخط التحريري لمؤسساتهم الإعلامية.

المكتب التنفيذي

انواكشوط : 12 فبراير 2018